عنابة: شاب يتعرّض لاعتداء  بخنجر  بحي ديدوش مراد  

May 12, 2024 - 22:17
 0  115
عنابة: شاب يتعرّض لاعتداء  بخنجر  بحي ديدوش مراد  

سلّطت هيئة محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء عنابة عقوبة 5 سنوات سجنا نافذا ضدّ شاب يبلغ من العمر 34 سنة إعتدى على شخص وسط مدينة عنابة وبالتحديد في شارع ديدوش مراد مسبّبا له جروحا متفاوتة الخطورة  حيث فقأ عين الضحيّة البالغ من العمر 28 سنة محدثا له عاهة مستديمة بعد أن فقد الأخير الإبصار من عينه اليسرى بصفة تامّة، علما وأنّ الضحيّة المعتدي عليه خضع لعمليّة جراحيّة مستعجلة بعد تعرّضه للإعتداء غير أنّه لم يستعد النظر بسبب خطورة الإصابة التي استهدفت مناطق متفرّقة من وجهه بواسطة سلاح أبيض محظور، في حين مكث بمستشفى ابن رشد الجامعي لعدّة أيّام قبل أن يتمّ منحه شهادة طبيّة من طرف الطبيب الشرعي الذي أشرف على معاينة حالته الصحيّة تتضمّن عجزا عن العمل لمدّة 60 يوما، وفي سياق متّصل فقد مثل المتّهم "ك.أ" أمام هيئة محكمة الجنايات الإستئنافيّة لدى مجلس قضاء عنابة يوم أمس من أجل متابعته بالتّهمة المنسوبة إليه والمتمثّلة في ارتكابه جناية الضرب والجرح العمدي المفضي إلى فقدان بصر إحدى العينين، حيث وبعد الاستماع إلى أقواله قرّرت هيئة المحكمة إدانته بعقوبة 5 سنوات سجنا نافذا رغم إنكاره جملة وتفصيلا الوقائع الموجّهة له، علما وأنّ حيثيات الواقعة حسب ما دار في جلسة المحاكمة تعود إلى يوم 17 جانفي من السنة المنصرمة وبالتحديد على الساعة الواحدة والنّصف زوالا، حين تلقّت مصالح الأمن بلاغا مفاده استقبال شخص بمصلحة الاستعجالات الطبيّة بعنابة شخصا مصابا بجروح خطيرة على مستوى الوجه والعين اليسرى، حيث تمّ وضعه تحت الرقابة الطبيّة وتعلّق الأمر بالمسمّى "ع.خ.ع" الذي كشف أمس أثناء الإستماع إلى تصريحاته من طرف العدالة أنّ المشكو منه هو من انهال عليه بالضرب بواسطة خنجر كبير الحجم، وذلك أثناء تواجده في الحيّ الذي يقطن فيه بديدوش مراد، مضيفا أنّ المعتدي قام بسبّه وشتمه ثم وجّه له ضربة بواسطة سكّين على مستوى رجله اليمنى، وحين تفادى الضربة تقدّم منه وانهال عليه بالضرب على مستوى الوجه بواسطة خنجرا أين أصابه في الجبهة وعينه اليسرى التي خرج منها سائلا لزجا وأحسّ أثناءها بألم حادّ نظرا لاختراق السكّين عينه، كما كشف الضحيّة كذلك أنّه أصيب في شاربه العلوي بواسطة السكّين، ومن جهة ثانية فقد أوضح الضحيّة أنّه وبمجرّد سقوطه أرضا، حيث تدخّل بعض المارة والجيران وتمّ نقل الضحيّة إلى مصلحة الإستعجالات قبل تحويله فيما بعد على جناح السرعة إلى مصلحة جراحة العيون بحقل مارس، ومكث فيها لمدّة ستّة أيام وتبيّن أنّه فقد النظر بصفة تامّة بعينه اليسرى، كما يجدر الذكر أنّ المصالح الأمنيّة نجحت في توقيف الفاعل مع تقديمه أمام العدالة يوم أمس أين كشف المتهم أمام هيئة المحكمة أنّه لم يقم بتاتا باعتراض طريق الضحيّة والاعتداء عليه وأنكر التّهمة المنسوبة إليه جملة وتفصيلا، كما أوضح المتّهم أنّ هذا الأخير يعتبر من أبناء الحي ويقطن بالعمارة المحاذية له، مضيفا أنّ الضحيّة قد أشار بأصابع الاتهام له بسبب وجود خلافات سابقة بينهما وهو الأمر الذي جعله على حدّ تصريحاته يقوم بإيداع شكوى ضدّه واتّهامه بالاعتداء عليه بالضرب، ونفى المتّهم من جهته علمه بهويّة الشخص الذي تسبّب في إحداث جروح خطيرة للضحيّة وإفقاده البصر.

What's Your Reaction?

like

dislike

love

funny

angry

sad

wow