عنابة : إقتحام مركّب سياحي بـ "رأس الحمراء" والإستيلاء على عدّة أغراض ثمينة

Feb 26, 2024 - 19:42
 0  8396
عنابة : إقتحام مركّب سياحي بـ "رأس الحمراء" والإستيلاء على عدّة أغراض ثمينة

أقدم 3 لصوص على إقتحام مركّب سياحي يتواجد على منطقة "رأس الحمراء" في عنابة مع الإستيلاء على العشرات من الأجهزة وتحويلها إلى الخارج بغرض بيعها وتمكّنت مصالح الدّرك الوطني بعد فتحها تحقيقات معمّقة في القضيّة من الإطاحة بأربعة أشخاص تمّت متابعتهم صبيحة اليوم الإثنين من طرف هيئة محكمة الجنايات الإبتدائيّة بارتكاب جناية تكوين جمعيّة أشرار بغرض الإعداد لارتكاب جناية ضدّ الأشخاص والأموال، بالإضافة إلى جناية السرقة بتوفّر ظروف اللّيل والتعدّد والكسر بالإضافة إلى استحضار مركبة، ويتعلّق الأمر بكل من المسمى "س.ع" الذي تمّ تبرئته نظرا لانعدام أدلّة تدينه في القضيّة، بينما سلّطت هيئة المحكمة عقوبة 10 سنوات سجنا نافذا مساء اليوم ضدّ كلّ من المتّهم "ب.ر"، "ب.و" والمتّهم "ك.م.ز" المتراوحة أعمارهم ما بين 23 و33 سنة، وفي سياقّ متّصل تعود حيثيات القضيّة حسب ما دار في جلسة المحاكمة إلى يوم 11 أفريل من السنة الماضية، وبالتحديد على الساعة الرابعة والنصف مساء، حين تقدّم المسمّى "ح.ع.و" أمام مصالح الدرك الوطني بغرض تقييد شكوى مفادها تعرّض المركّب السياحي الذي يمتلكه بمنطقة رأس الحمراء بلدية عنابة للسرقة، وكشف خلال الإدلاء بتصريحاته أمام هيئة المحكمة أنّ مركّبه كان مغلقا وفقا لقرار ولائي لمدّة 06 أشهر، حيث أوضح أنّه كان متواجدا بمنزله الكائن بشارع فلاحي رشيد، قبل أن يتلقّى مكالمة هاتفيّة من طرف أحد الحراس المكلّفين بالحراسة في فترة الصباح، أخبره فيها أن الكهرباء مقطوعة بالمركب السيّاحي بينما وجد البوابة الرئيسيّة للمركّب مغلقة، على إثرها طلب من الحارس عدم الدخول والمغادرة باتجاه منزله، وفي حدود الساعة الواحدة زوالا توجّه إلى مقر المركّب الخاص به، أين اكتشف حقيقة انقطاع التيّار الكهربائي فعلا مقطوع وتفاجأ بتغيّر وضعيّة القاطع المنصّب على العمود الكهربائي الذي يربط المركّب بالإنارة، وأشار الضحيّة أنّه عند دخوله المركّب السياحي اتّضح تعرّضه للسرقة والتخريب، وحسب تصريحات الضحية فإنه أحصى في بدابة الأمر سرقة 25 جهاز تلفاز بلازما من مختلف الأحجام كانت مثبتة بغرف النوم، وكذا ثلاثة 03 أجهزة تلحيم إلكترونية، وثلاث مكبّرات صوت من نوع "صوني" خاصة بإقامة الحفلات والسهرات على مستوى المركب، إضافة إلى اختفاء ثلاجتين من الحجم الكبير جديدة، وأربعة أجهزة خاصة بتسجيلات الفيديو للكاميرات المثبتة بالمركب، كما تم تحطيم عدة أبواب من بينها باب المكتب الخاص به، وغرف النوم وأشياء أخرى، كما تم تخريب الأسلاك الكهربائية الخاصة بالمركب، مضيفا بأنه قد سبق للمشتبه فيه "ب.ر" وأن قام بسرقة مبلغ مالي من المركب خلال السنوات الماضية أثناء فترة عمله بذات المركب، ومستغلا معرفته الجيدة بمداخل المركّب ونظام العمل ومكان تواجد المسروقات، للإشارة فإنّ مصالح الضبطية القضائية وبعد تحصّلها على إذن بتمديد الاختصاص، وتفتيش منزل المشتبه فيه المسمى "ب.ر"، تمّ حجز تلفاز بلازما من الحجم الكبير ولدى استدعاء الضحية تعرف على المسروقات، مصرحا بأنّ الجهاز الذي كان مثبتا بمكتبه الخاص، كما وجه اتهامه لكل من المدعو "ب.و" والمسمى "س.ع" الساكنين ببلدية سيدي عمار، وذلك بعد ورود معلومات من طرف شخص أخبره بأن لهما ضلع في السرقة التي طالت المركب، وبسماع الضحية للمرة الثانية، كشف الأخير أنه وبعد ترتيب المركب جراء عملية السرقة والتخريب تبين إرتفاع نسبة الخسائر، أين أصبح العدد الإجمالي للمسروقات 42 تلفازا من مختلف الأحجام، 03 أجهزة تلحيم كهربائية، 42 محوّل قنوات، 05 قاطعات كهربائية للحديد، 14 قاطعة كهربائية، وكذا 03 ثلاجات من بينها ثلاجة صغيرة، وكذا 08 كاميرات مراقبة، 03 مكبرات صوت "صوني" خاص بإقامة الحفلات والسهرات، وأربعة أجهزة خاصة بتسجيلات الفيديو على مستوى المركب، إضافة إلى تحطيم الهاتف النقال الثابث، وسرقة بندقية صيد بحري قديمة تم حجزها سابقا من أحد المرتادين على المركب، وآلة حساب الأموال، مبرد المحرك خاصة بالمولد الكهربائي، للإشارة فإنّ التحريّات الأمنيّة التي باشرتها مصالح الدّرك الوطني أثبتت ضلوع المشتبه فيهم في القضيّة، حيث اتّخذت في حقّهم كافّة الإجراءات القانونيّة اللازمة مع تحويلهم إلى العدالة اليوم أين أدانتهم بالعقوبة سالفة الذكر.

وليد سبتي

What's Your Reaction?

like

dislike

love

funny

angry

sad

wow