أم البواقي: منتجو مادة الثوم يطالبون بتجسيد إجراءات دعم تخزين المنتوج للحفاظ عليه

May 14, 2024 - 21:03
 0  66
أم البواقي:  منتجو مادة الثوم يطالبون بتجسيد إجراءات دعم تخزين المنتوج للحفاظ عليه

بدأ منتجو مادة الثوم عبر بعض البلديات ولاية أم البواقي في جني أولى المحاصيل التي شكلت الفارق هذه السنة مقارنة بالسنة الماضية وسط توقع إنتاج يفوق مليوني قنطار حيث تمكن الفلاحين من تحسين الإنتاج بتجاوز أرقام السنوات السابقة ،حيث تعتبر شعبة الثوم من أهم الشعب الغذائية ، نظرا للمكانة الاقتصادية التي تحتلها سواء فيما يتعلق بالتصدير أو بتحقيق الاكتفاء الذاتي، إلا أن هذا النوع من المحصول لم يرتق إلى المستوى المطلوب، لمشاكل صنفها الفلاحون في عدة نقاط  أهمها غياب وحدات تحويلية لهذه المادة ،إلى جانب وفرة الإنتاج ونقص في اليد العاملة بالموازاة مع تدنى الأسعار إلى ما دون 30 دج للكيلوغرام الواحد أثناء جنيه دون تدخل السلطات لحماية المنتوج والمنتج خاصة أثناء الوفرة والفائض، وتجنيب المنتج الإفلاس. هذا بالرغم من الإصلاحات الأخيرة في القطاع الفلاحي وتوجيهات السلطات العليا التي تدعو إلى  ضرورة الاهتمام بالصناعات التحويلية ، ولكن على ما يبدو   فإن الوفرة في إنتاج مادة الثوم خلقت أزمة أخرى ، مشابهة لنفس الأزمات السابقة مع محاصيل أخرى ،   ما يستدعي تدخلا عاجلا للسلطات وضرورة الوقوف على تجسيد قرارات ناجعة من أجل الحفاظ على المنتوج والمنتج ، وسجلت هذه الشعبة طفرة في الإنتاج وارتفاع في المردود ،وتتركز زراعة هذه المادة عبر إقليم الولاية بمنطقة أولاد حملة وكذا مناطق أولاد قاسم والفسقية وعين مليلة  وبئر الشهداء، وهو رقم يكاد يكون مضاعفا ،ما يعني تزايد الاهتمام بمادة فلاحية احتلت الصدارة عوضا عن إنتاج مادة البطاطا التي كانت تمتاز بها المنطقة.لكن لا تزال عمليات تسويق مادة الثوم تشوبها اختلالات مضرة بالمنتج والمواطن على حد سواء، ولهذا يطالب منتجو هذه المادة السلطات التدخل والإسراع في تجسيد إجراءات دعم تخزين المنتوج بما يسمح بالحفاظ على أسعار متوازنة تراعي تكاليف الإنتاج وكذا مصالح المستهلك لهذه المادة الضرورية في حياة المواطن.  

أحمد.زهار

What's Your Reaction?

like

dislike

love

funny

angry

sad

wow